facebooktwitteryoutuberss

 تعتبر صلاة التراويح من أهم الشعائر التي يحاول الكثير من المسلمين الحفاظ عليها أثناء شهر رمضان المعظم، بل أن كثير من الناس يقولون إن أروع ما في الشهر الكريم هو القدرة على صلاة التراويح حيث يجتمع المسلمون في المساجد يوميا من بعد الصلاة للعشاء لصلاة التراويح، حيث يتعرفون على بعضهم البعض ويكتشفون الكثير من الأمور عن التعاون والأخوة بين المسلمين بعضهم البعض.

لكن الكثير من الأشخاص يعانون من عدم القدرة على صلاة التراويح نتيجة شعورهم بالتعب والارهاق المستمر. لذلك سنستعرض في هذا الموضوع كيفية القيام بصلاة التراويح دون الشعور بالتعب والارهاق. وجزانا الله وإياكم ثواب هذا الشهر العظيم.

 

تقسيم الوجبات

لا يجب أن يتناول الإنسان كل ما يمكن تناوله من طعام على مائدة الإفطار مرة واحدة، للحفاظ على قدرته على القيام لصلاة العشاء بشكل جيد. فالمعدة تسحب معظم الدم الموجود في الجسم أثناء عملية الهضم ما يصيب الإنسان بالتخمة وعدم القدرة على النزول لصلاة التراويح. لذلك ننصح بضرورة تقسيم الوجبات بحيث يصبح الإنسان قادرا على النزول للصلاة بشكل صحيح وسريع.

 

عدم النوم بعد الإفطار

إذا نام الإنسان بعد تناول وجبة الإفطار فلن يستطيع القيام لصلاة التراويح. لذلك يجب على الصائم أن يتحمل عدم النوم مباشرة بعد تناول وجبة الأفطار حتى يستطيع القيام للصلاة بشكل جيد ودون الشعور بالتعب أو الإرهاق. كما يجب الحرص على تناول الوجبات التي تحتوي على كميات متوازنة من السكر حتى يشعر الإنسان بالطاقة الازمة للقيام لصلاة التراويح بالشكل المناسب والصحيح وذلك من اهم النصائح التي يمكن توجيهها بهذا الشأن

 

عدم السهر في رمضان

على الرغم من أن السهر من الأمور المفضلة في رمضان، فإن من الأفضل لمن يريد اللحاق بصلاة التراويح عدم الاكثار من السهر لانه يصيب الانسان بالخمول وعدم الرغبة في أداء صلاة التراويح. لكن يجب على المرء في هذا الشهر أن يقوم بعمل توازن بين ساعات النوم والاستيقاظ، كما يجب الاهتمام بالنشاط والطاقة والحيوية بشكل دائم ومستمر كل يوم.

جديد الاغاني